Sala culture

محمد لطفي المريني

رئيس المؤسسة من مواليد مدينة سلا سنة 1955، تابع دراسته بمدرسة باب فاس تم بكوليج "البلاتو"، وتابع دراسته الثانوية بالرباط. تخرج من جامعات محمد الخامس والحسن الثاني ولافال بكندا، وعمل كأستاذ باحث في الجامعات المغربية والكندية في حقلي الاقتصاد والقانون. انتقل الى العمل في القطاع المالي ضمن شركة عالمية بكندا قبل أن يتقلد منصب الكاتب العام لوزارة الثقافة من 2013 الى 2017. اشتغل في القطاع الجمعوي منذ أزيد من 40 سنة، وساهم في تأسيس وتسيير عدد من الجمعيات، نذكر منها مركز عزيز بلال للدراسات والأبحاث (كاتب عام)، أبي رقراق (عضو المجلس الإداري)، الجمعية المغربية للمهنيين والعلماء بكيبيك (رئيس)، جمعية أكورا الرباط - سلا (رئيس)، المكتب المديري للجمعية الرياضية السلاوية (كاتب عام). خاض تجربة الصحافة المحلية من خلال إطلاقه وإدارته ل"جريدة سلا"، وساهم الى جانب سعد الحصيني في اصدار كتاب أنيق سنة 2017 تحت عنوان " سلا : مباهج ووعود". البريد الإلكتروني: lotfi_mrini@hotmail.com

” طين أنا، كلما صافحتك نبت فوق كفي الياسمين ”

جلال الدين الرومي

مراد الريفي

حاصل على الدكتوراة الوطنية في الجغرافية الحضرية من جامعة محمد الخامس بالرباط 2000 وعلى دكتوراة السلك الثالث في الأنثروبولوجيا الثقافية من المعهد الوطني لعلوم الآثار التراث بالرباط 1999. يتمتع مراد الريفي بخبرة دولية في المجال الثقافي. فقد عمل مستشارا لوزير الثقافة من 2010 الى 2012 ، ومنسقا وطنيا لتسجيل الطباخة المتوسطية تراثا لا ماديا للإنسانية، ومقررا ثم رئيسا للجنة الدائمة للثقافة العربية –ألكسو، واشتغل كمنسق عام لوجدة عاصمة الثقافة العربية لسنة 2018. وهو كذلك المقرر الحالي للمجلس الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الإسلامي. كما سبق واشتغل مقررا للجنة الملكية المكلفة بإعداد القانون التنظيمي للمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، ومقررا جهويا للجنة الوطنية لإدارة الحوار الوطني حول المجتمع المدني والأدوار الدستورية الجديدة. يقوم مراد الريفي بمهمة الكاتب العام للمرصد المغربي للمجتمع المدني، ويحاضر كأستاذ في المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث، و بالمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية، و بالجامعة الدولية للرباط. صدر له عدة أبحاث ومقالات في ميدان البحث الثقافي والأنثروبولوجيا الحضرية. البريد الإلكتروني : alamimorad@yahoo.fr - morad.riffi@minculture.gov.ma

 

 

السعيد سيحيدة

عضو المكتب التنفيذي لمؤسسة سلا لثقافة والفنون من مواليد 1957 بسلا، أمضى مراحل التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي بسلا، حصل على الإجازة في علم الاجتماع بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، خريج السلك العالي للمعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط. عمل إطارا بقسم الاتصال بوزارة التربية الوطنية (1993)، ومستشارا بديوان وزير التربية الوطنية سنة 1998، ورئيسا لديوان وزير الاتصال سنة 2002، ثم مديرا للبوابة الوطنية والتوثيق بوزارة الاتصال سنة 2008. عضو مؤسس للنادي السينمائي لسلا (1975)، عضو مؤسس لجمعية سلا المستقبل (2004)، عضو المجلس الإداري لجمعية قدماء مدرسة النهضة بسلا (2009)، مدير الدورة العاشرة لمهرجان "سلوان - الربيع الثقافي لسلا" (2010)، عضو مكتب جمعية "أكورا الرباط - سلا" (2018). تولى مهمة رئيس تحرير "جريدة سلا" (1992 - 1993)، وساهم في تحرير مواد كتاب "سلا .. روائع ووعود" (2018). حاصل على وسام الاستحقاق الوطني من الدرجة الأولى (2012).

” … إن نهوض الأمة لا تتأصل جذوره إلا بانقلاب عميق في حياتها الفكرية.”

سعيد حجي

عزيز هيلالي

من مواليد سلا في 23 أبريل 1963. مهندس طبوغرافي خريج معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة. حاصل على دبلوم الاقتصاد المجالي والتخطيط الجهوي من جامعة العلوم القانونية والاقتصادية بإيكس مارسيليا 3 بفرنسا. حاصل على الدكتوراه الفخرية في مجال الهندسة المدنية-الطبوغرافية-الطبولوجية من الجامعة الأمريكية للعلوم والتكنولوجيا بكاليفورنيا. حاصل على وسام المكافأة الوطنية برتبة ضابط. الكاتب العام لمؤسسة سلا للثقافة والفنون. نائب رئيس جمعية سلا- المستقبل. الكاتب العام لجمعية ادريس بن المامون للبحث والإبداع في فن الملحون. عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال. نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة. رئيس الاتحاد المتوسطي للمساحة. رئيس سابق للهيئة الوطنية للمهندسين المساحين الطبوغرافيين.

نجوى الحسوني

نجوى حسوني عضو في المكتب التنفيذي لمؤسسة سلا للثقافة والفنون خريجة كلية الإدارة والتجارة، عملت نجوى حسوني لأول مرة في المجال المالي، وكانت دوما قريبة جدا من المجال الفني لكونها زوجة رسام. غيرت نجوى مسارها نحو الفنون من خلال مجموعة من التكوينات في مجال الوساطة الثقافية وكذا في المسرح والتعابير فوق الخشبة. أهلها شغفها للفن وصرامة طرق اشتغالها من الحصول على ثقة الفنانين والمبدعين. وهكذا، نظمت نجوى حوالي ثلاثين معرضا للعديد من المصورين والرسامين التشكيلين وكذا عروضا لتقديم الكتب والقراءات الشعرية لكثير من المؤلفين منهم رشيد خليل ومنير سرحاني ويوسف وهبون ومحمد الناجي وبشرى فاضل وسمية عبد العزيز. ساهمت نجوى الحسوني في الكتاب الانيق " سلا : مباهج ووعود"، حيث تكلفت بالفصل المتعلق بالفنون التشكيلية. تعمل حاليًا على كتاب يجمع حوالي خمسين فنانًا ناشئًا..

 

 

المصطفى الخير

من مواليد 1968 ، حاصل على الإجازة في العلوم الاقتصادية شعبة الاقتصاد القياسي. فاعل جمعوي في مجال الطفولة والشباب غلى الصعيدين المحلي والوطني ضمن جمعية الرسالة للتربية والتخييم (رئيس)، ورابطة الأمل للطفولة المغربية (عضو مؤسس) والرابطة المغربية للمكونين (أمين مال) والجامعة الوطنية للتخييم (عضو المجلس الاداري). حاصل على مجموعة من الشواهد والتكاوين المهنية والجمعوية المتعلقة بالتسييرين الاداري والمالي مشاركات في ندوات وملتقيات داخل المغرب وخارجه.

عبد اللطيف العصادي

إطار سابق بالمركز السينمائي المغربي، مؤسس ومدير المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا، المنظم من طرف جمعية أبي رقراق منذ سنة 2004.

فطيمة آيت محند

فطيمة آيت محند عضوة في المكتب التنفيذي لمؤسسة سلا للثقافة والفنون، باحثة في علم الآثار، خريجة المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث، تشتغل بوزارة الثقافة منذ سنة 1995، متخصصة في الثقافة والتراث الثقافي المادي والشفاهي وكذا في إدارة المشاريع الثقافية، اشتغلت على ملفات التراث العالمي منذ سنة 2002، عملت باليونسكو كمنسقة لبرنامج الأمم المتحدة "الثقافة والتنمية" من 2008 إلى 2012 ومنسقة وطنية لاتفاقية اليونسكو لحماية وتعزيز تنوع أشكال التعبير الثقافي من 2014 إلى 2018. تشغل حاليا منصب رئيسة قسم التعاون بوزارة الثقافة والاتصال، عضوة بلجنة دعم الجمعيات الثقافية ولجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية والسمعية البصرية الأجنبية في المغرب. صدر لها عدة مقالات في ميدان البحث الأركيولوجي والتراث الثقافي المادي والامادي كما ساهمت فطيمة آيت محند في الكتاب الانيق " سلا : مباهج ووعود"، حيث تكلفت ببعض الفصول.البريد الإلكتروني amhandfatima@gmail.com :  

 

 

Arabic